فضل ليلة النصف من شعبان

2018-04-30 23:33:47 دين ...






ما هي ليلة النصف من شعبان :-



تبدأ ليلة النصف من شعبان بعد مغرب يوم الرابع عشر من
شعبان حتى فجر يوم الخامس عشر  , وهي
الليلة التي تم تغيير فيها اتجاه  قبلة
المسلمين من بيت
 المقدس إلى الكعبة المشرفة , وذلك
في السنة الثانية من الهجرة بعدما استمر المسلمون في قبلتهم الأولى لمدة ستة  شهر او سبعة عشر شهر .



وكان اول صلاة يصليها الرسول بعد تغيير القبلة هي صلاة العصر وقد كان هذا
الامتحان الالهي ليتم انتقاء المؤمنين عن غيرهم من المنافقين ومن حقا يتبع الرسول
ويؤمن برسالته ومن انقلب على عقبيه
وقد نزل فى ذلك الحادث
التاريخي قولة تعالى " (قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ
قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُمَا كُنْتُمْ
فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ...)، «سورة الإسراء "

افضال ليلة النصف من شعبان :-



ولليلة النصف من شعبان افضال كثيرة وتحتل اهمية كبيرة في قلوب المسلمين
ففيها ينزل الله من السماء ليغفر لعبادة ماعدا المشرك والمشاحن , فهي فرصة عظيمة
للتقرب من الله والاستجابة للدعاء ومن المستحب الاحتفال بها كما كان يفعل السلف
الصالح , وقال الرسول صلى الله علية وسلم
إِذَا كَانَتْ
لَيْلَةُ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ فَقُومُوا لَيْلَهَا وَصُومُوا يَوْمَهَا؛ فَإِنَّ
اللهَ يَنْزِلُ فِيهَا لِغُرُوبِ الشَّمْسِ إِلَى سَمَاءِ الدُّنْيَا فَيَقُولُ: أَلَا
مِنْ مُسْتَغْفِرٍ فَأَغْفِرَ لَهُ؟ أَلا مُسْتَرْزِقٌ فَأَرْزُقَهُ؟ أَلا مُبْتَلًى
فَأُعَافِيَهُ؟ أَلَا كَذَا أَلَا كَذَا...؟ حَتَّى يَطْلُعَ الْفَجْرُ» رواه ابن ماجه

احتفال الرسول بليلة النصف من شعبان :-



وكان الرسول يحتفل بالنصف من شعبان بالصوم ولم يكن يقومها بشكل خاص , فهي
مثل كل الليالي لم يكن يزد  عليها في  الصلاة في شيء .

دعاء ليلة النصف من شعبان :-



ومن المستحب الاكثار من الاستغفار والتسبيح وقراءة القران والدعاء وخاصة في
الثلث الاخير من الليل , ومن اكثر الادعية المستحبة في ليلة النصف من شعبان
اللَّهُمَّ يَا
ذَا الْمَنِّ وَلَا يُمَنُّ عَلَيْهِ، يَا ذَا الْجَلَالِ وَالإِكْرَامِ، يَا ذَا الطَّوْلِ
وَالإِنْعَامِ. لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ ظَهْرَ اللَّاجِئينَ، وَجَارَ الْمُسْتَجِيرِينَ،
وَأَمَانَ الْخَائِفِينَ. اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ كَتَبْتَنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ
شَقِيًّا أَوْ مَحْرُومًا أَوْ مَطْرُودًا أَوْ مُقَتَّرًا عَلَيَّ فِي الرِّزْقِ،
فَامْحُ اللَّهُمَّ بِفَضْلِكَ شَقَاوَتِي وَحِرْمَانِي وَطَرْدِي وَإِقْتَارَ رِزْقِي،
وَأَثْبِتْنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ سَعِيدًا مَرْزُوقًا مُوَفَّقًا لِلْخَيْرَاتِ،
فَإِنَّكَ قُلْتَ وَقَوْلُكَ الْحَقُّ فِي كِتَابِكَ الْمُنَزَّلِ عَلَى لِسَانِ نَبِيِّكَ
الْمُرْسَلِ: ﴿يَمْحُو اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ﴾،
إِلهِي بِالتَّجَلِّي الْأَعْظَمِ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَهْرِ شَعْبَانَ الْمُكَرَّمِ،
الَّتِي يُفْرَقُ فِيهَا كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ وَيُبْرَمُ، أَنْ تَكْشِفَ عَنَّا مِنَ
الْبَلَاءِ مَا نَعْلَمُ وَمَا لَا نَعْلَمُ وَمَا أَنْتَ بِهِ أَعْلَمُ، إِنَّكَ أَنْتَ
الْأَعَزُّ الْأَكْرَمُ. وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ".






















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده





افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق