عيون الذئاب

2018-11-02 23:49:08 حواء ...






تسير فى دروب الحياة كملكة متوجة بالحسن والعفة والمكانة الرفيعة .احسن الخالق فى تصويرها وغرس الحنينية فى صميمها .لتكون لادم عون ونهر الحنين يرتوى كلما عطش من بطش الحياة الجحودية .اخذت مكانا فى قلوب الشعراء .فيهرب الدمع من الجفن لفراقها .ويعود الفؤاد للروح للقائها .انها ولادة الحضارات السيدة حواء .كيف تجروء يا محكواتى العصور  بنبؤة عراف مجنون يقسم عاليل يصبح فتنام الجفون .الذئاب يتكحلون بدماء صمتك  يتلذذون بصعارهم تجاه سلمك .عيون لا ترحم الاجساد وحواء فى حالة زعر .المدينة تختلف والذئاب تختلف والضحية واحدة  حواء حواء.الصعار الهمجى يستوطن اجساد مختلة الجينات فتبيح العبث بتلوين مشاعرها البهية .ليس بذنبها لكونها ملكة عروش ملكها شغف .وغضبها حرمان عاشق لم يرتوى من نهر العشق .وكرابينها قلوب الفرسان الشجعان النبلاء .ام انتم شرازم ضالة اقذام ناكرة لوجودها  صعاليك العشق .العاقون .تختلف الجينات والطبقات والاوصاف .ولكن تصدح اذنيها بعود مكشوف عورتة باقبح الالفاظ والهتك الغير شرعى للعواطف والاحساس.الاقذار كعادتهم المتطفلة يبررون .الدافع المحرك الرئيسى للغريزة هم هم هم .اللبس. هه تبرير مقزز لافعال منحطة .من ذئاب لايحملون سيم الشرف .ازمة مجتمع .اسير بذكوريتى على طريق الاختلاف فاتحاور مع ذئب احدثة يحدثنى.البنات ماديات.هم نوعان الاول يريد منك الوسامة لكى يتباهى امام الاخرين .والاخر  يريد المال.فسحقت نظريتة المغيهبة المتوهجة بنار معتومة.يا حواء ميغركيش الوسامة ما الثعلب وسيم لكن اسطورة فى الندالة .العاوزك هيخبط على الباب اكيد  ماتامنيش لوعد ديب.فتكاثر  من حوالى من فصيلتهم جم فاصبحت محاصرا فى وادى الذئاب .اطلقت سهمى المتواضع تجاه حماقة افكارهم ..تبيحون هتك الاعراض كالفئران الشاردة من جحور الوقاحة .لماذا تتحولون لاسود بمجرد هتك احساس ما لديكم من اخواتكم ..تخافون وترتعبون على اخواتكم .فيا  مجانين اليس اختكم من جنس حواء .فاذن انته تشعر مثل النبلاء .فعليكم مراجعة انفسكم انا لا انصح انتم اكبر من نصائحى  التغير  هيتغير المجتمع  والانحدار الاخلاقى .علامة مؤكدة على الصعود الى الهاوية .حواء هى اختك  امك  زوجتك حبيبتك  محبوبتك  الروح التى من اجلها دق القلب .الصياح بكعكعات ساخرة .يبرزون انيابهم تجاه حديثى بذلك معلنون مبارزتى .الذئب احدهم .هم موجودون لامتاعنا فقط.نحن الذى نسطو على ضعفهن هذا هى الحياه .ذئاب ولحوم شهية ناكل ولن نشبع نبخ السم فى نهرها الحنينى فيتعكر بالنقمة على انوثيتها .ذئب خنفوس اخر يحدثنى الست بتكون فى اسعد لحظاتها وهى بتتعاكس مش بيقولوا كدة فى الروايات الرخيصة .انا بعمل ايه يعنى برفع من روحهم المعنوية .استفز الحوار ساخط عليه  ياوحش انته  اقعد ياض لاقول لماما .ذئب اخر ولكن محنك عاصر كل العصور بداية النهضة كانت على ايد الريس برايز الله يمسيك بالخير  كنا كل حلمنا شريط  .النهاردة كل همنا بطارية الشحن .نهضة برايز لا تنسى .وانقسموا الشنيبة نصفين  الاول على نهج برايز  مخلصين والاخر على نهج عدو برايز اللدود .فهو كائن غريب لايحمل صفات ادمية يقال بعض المؤرخين بانهو  اول متحرش يرفع الراية .ازداد ضحكاتى المصيحة من تحليلة الشبه منطقى .وحدثتة ماذنبها  ماذنبها .فصمت فغمغم مستنكر  حديثى .وبدون وجه حق ذئب الفناتي  جيل الاساطير كما يطلق على نفسة .يقزفنى برزاز لسانه المتسلط ..يحدثنى باستظراف.كل البنات ماديات .من اسوان لحد بولاق او كفر الزياد .هيحبوك على فلوسك يا ميمون قلبهم خلى من الحب اليوم .التوتو والماديات اعشقهن الفتايات .طيب صرحينى بالحقيقة .قليلى وش امك وحش وانا اغيرهلك فى دقيقة .ولا على شان القرش بيه.تلبسى سواريه وتروحى الكوافير .بفلوس شقيان حزين وفى الاخر .تقولى عليه وسيم .رمسيس فى زمبيا حزين .وانجلينا جولى فى شبرا الخيم .وفى الاخر تستهزئوا بيا وتقولوا وسيم .انتوا عمركم ما حبيتوا الشباب .حبيتوا مهند وده متخلد فى ذاكرة الولاد .برضوا سوسو محتاجة توتو على شان تجيب هدوم .والشاب اليوم عايش فى فيلم سراب على طول.مشهد نهاية الالبوم وفى الاخر تقول علية ميمون...ضحكى يزداد  ههه شكلك ابن ناس طيب ليه بتعمل كدة ..متجاوب معي بخجل مصمت .فحدثت من حولى .وتيقنت بانهم ليس بذئاب وانهم ليس بطموحين .الرقي يستوطن الحدث .المراة عمود المجتمع الفقرى .مفيش عمارة صلبة من غير فولاذ قوى ..انا يا شباب مش مصلح اجتماعى .كنت اسوا منكم .ولكن تيقنت ان لهيب رقتها سينصهر المجتمع اذى لم يفق من غفوتة .حواء هى سر الكون والوجود .هى امك .اختك .ماذا فعلتى فى قلوب الحيارة يا حواء يا منبع الطمئنينة والمودة والحب .فانتى وصية الانبياء .الملكة سبا .بلقيس العاشقة .مريم البتول.نفرتيتى .
















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده





افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق