اللعنة

2018-01-29 17:49:04 شعر و أدب ...






ها نحن ذا فى كتابات ما بعد منتصف الليل مرة اخرى.ليلة اخرى من العذاب والجحيم يذهب لفراشه ولكن بعد ان يكتب (اللعنة):

انتِ لعنه تلازمنى من المهد الي اللحد.ليتك يا قلبى حديد لا تحن أبداً.كيف لا زلت اغار عليها واشعر بالحب تجاه من اصبحت لغيري!.لماذا تلمع عيناي عند رؤيتها؟.ولماذا دائما ما تود احتضانها حتى تختلف اضلاعها!!!.لما تكلف نفسك كل هذا العناء.لماذا وبعد كل ما فعلته بك من ايذاء لقلبك وهجر تفرح عندما تكون بجوارها.ماذا فعلتى بقلبى يا فتاه لما لم تعيديه الى حتى الان .مر عامان مذ أن رأيتك ولا أعلم كيف احتملت رؤيتك مع شخص اخر.ربما لاننى اشعر انه سوف يكون لى نصيب أن أكون معك مرة ظاخرى لكن ليس بهذه الحياة.سلام عليك الى ان القاكى يا من تملكتى الفؤاد  


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده





افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق